“مرتبة” كادت أن تودي بحياة محمود حميدة في ذكرى ميلاده